5 فوائد يوفرها العمل المرن للباحثين عن وظيفة

خلال السنوات الماضية ظهرت ملامح جديدة ومختلفة في احتياجات العمل وطرق إنجازه، واختلفت تبعاً لها مواعيد العمل وفكرتها بشكل عام. وأصبحت هناك مرونة في الاستغناء عن متطلبات سوق العمل الأساسية المرتبطة بالزمان والمكان، وانطلاق فكر جديد في سوق العمل تحت مسمى العمل الحر والعمل الجزئي والعمل بنظام الساعة. 

 

إنْ كنتَ تبحث عن بديلٍ للعمل بدوام كلي أو جزئي، أو كنتَ تبحث عن مصدر دخل إضافي بجانب وظيفتك الحالية، فقد يكون العمل المرن هو الخيار الأمثل لك. في هذا المقال سوف تتعرف على أهم 5 مزايا يمكنك الحصول عليها من خلال العمل المرن.

 

 

١. زيادة الدخل المادي

 

عادةً تكون الوظائف التقليدية براتب ثابت ولا تمنحك الكثير من الفرص لزيادة دخلك الشهري، وعلى الجانب الآخر فالوظائف بدوام جزئي هي أيضاً لا تحقق لك فرص أكبر لزيادة دخلك الشهري فهي غالبًا لها حد أقصى من عدد الساعات التي يمكنك العمل بها.

 

لذلك إذا كنت بحاجة لزيادة دخلك المادي شهرياً لتغطية نفقات غير متوقعة أو للادخار فإنك لا تملك الكثير من الخيارات، و لكن كل ما عليك فعله هو التفكير بخيارات أخرى تساعدك علي تحويل أهدافك إلى واقع وكسب دخل اضافي بجانب وظيفتك يؤمن لك الحياة التي تريدها.

 

العمل المرن واحدٌ من الخيارات المدهشة أمامك. حيثُ يوفر فرصة للكثيرين من الطلاب و الموظفين بدوام جزئي أو كلي أو حتى ممن يمتلكون الكثير من وقت الفراغ، كما أنَّ هناك الكثير ممن توجهوا لجعل نظام العمل المرن وظيفة رئيسية لهم بعيداً عن التزامات الوظائف التقليدية. فإن كنت ترغب بالانضمام لقائمة المرنين الذين يتلقون فرص وظائف العمل بالساعة يمكنك التسجيل في نظام العمل المرن الآن.

 

٢.  العمل بجدول زمني مريح

 

في الوظائف التقليدية يتم تحديد الجداول الزمنية للعمل بناءاً علي احتياجات الشركة، حتي الوظائف القائمة على نظام المناوبات ” الشفتات ” في مجال الخدمات مثل المطاعم والفنادق لا تمنح موظفيها مساحة كبيرة لاتخاذ قرارت تحديد الجداول الزمنية المتعلقة بالعمل على الرغم من أنه يُمكنك أحياناً التفاوض والاتفاق مع رئيس العمل بخصوص جدولك الزمني ولكن ذلك لا يسمح لك بتبديله وتغييره متى شئت.

 

في الجانب الآخر يتفرد العمل المرن بميزة لا يمكن للوظائف التقليدية منحها لموظفيها وهي اختيار جدول زمني للعمل يناسبك ويناسب خططك اليومية وطريقة حياتك. فأنت اليوم من خلال العمل المرن قادر على تحديد وقت الراحة والاجازات ومواقيت العمل بالشكل الذي ترغب به.

 

٣. الحصول على وظيفة مناسبة

 

يُعاني الخريجون الجدد أو المؤهلون حديثاً لسوق العمل من بعض العثرات التي تقف في طريقهم للحصول على وظيفة بسهولة مثل بناء السيرة الذاتية، عدد سنوات الخبرة، التقديم للوظائف، اجراء المقابلات وبعض الأحيان الاختبارات الوظيفية بمعنى آخر أنك تقضي ساعات في وظيفة قبل البدء في العمل لأول مرة وبعد هذا كله لا يوجد أي ضمان لك بأن الوظيفة ستكون من نصيبك أو أنها البيئة المناسبة التي تتطلع إليها.

 

اليوم يُمكنك العمل المرن من تلقي الكثير من الفرص الوظيفية ويمنحك امكانية تجربة الكثير منها واختيار الأفضل لك بالاضافة لاختيار البيئة الأنسب لك.

 

٤. بناء مهارات جديدة

 


 

تفرض الكثير من الوظائف على الموظفين لديها العمل لساعات طويلة بنفس الروتين يومياً، ومع مرور الوقت يفقدون حماسهم ورغبتهم في التعلم والتطور، خاصة إن كانوا يقومون بنفس المهام بشكل يومي، ويصبح الموظف أسيراً لمهارات محددة تلقاها في بداية عمله وانتهت المسيرة هنا، وفي بعض الأحيان يشعر الكثير منهم بأنه ليس لديه الرغبة في اكمال هذا العمل ولكن متطلبات الحياة وقائمة الفواتير التي تنتظره في نهاية كل شهر تجبره على الرضا برتابة العمل.

 

على النقيض يوفر العمل المرن الكثير من التنوع الوظيفي الذي يساهم في تجديد الحماس والرغبة لدى الموظفين من خلال:

 

  • المهن الوظيفية المتعددة التي يمكن العمل بها .
  • اكتشاف المزيد من الخبرات في كل تجربة مهنية.
  • تعلم مهارات جديدة مع كل وظيفة.
  • تطوير شخصية الموظف.
  • تحسين علاقاته مع مجتمع الأعمال.

 

وبهذا يتخطى العمل المرن كونه وسيلة فقط لزيادة الدخل ولكن وسيلة للتعلم والتطور المستمر على الصعيد الشخصي.

 

٥. بناء شبكة علاقات واسعة

 

واحدة من أهم المزايا التي يوفرها العمل المرن هو خلق فرص جديدة من خلال بناء علاقات جيدة مع أشخاص آخرين. أثبتت الدراسات أن العلاقات مع الناس من أهم المهارات المطلوبة للحصول على فرص أكثر في الحياة خاصة على الصعيد المهني إذ تفيد في الحصول على تزكية عندما يُفتح باب التوظيف.

 

وهذا ما أشارت إليه دراسة أجريت عام ٢٠١٤ في بوستن ، حيث أكد ٪ 71 من المهنيين الأمريكيين العاملين في حقل الموارد البشرية، أن المترشحين للعمل مع وجود تزكية يحصلون على أولويات عالية عند دراسة اتخاذ قرار بشأن عملية التوظيف.

 

ومن خلال العمل المرن تُفتح لك الأبواب لمقابلة أنواع مختلفة من الأشخاص في أماكن عمل مختلفة، هذه الشبكة من العلاقات يمكن أن تكون مفيدة لك حقاً في المستقبل.? 

 

هل تبحث عن فرص عمل مرن بالساعة في السعودية؟


تعرف أكثر على نظام العمل المرن السعودي